دبي، الإمارات العربية المتحدة(CNN)  — تسعى المدربة نيللي عطار إلى خلق التأثير من خلال الرياضة. ولذلك، لم تكتفِ اللبنانية التي عاشت في المملكة العربية السعودية لـ22 عاماً بافتتاح استوديو “MOVE” الرياضي الخاص بها في الرياض فقط، بل أطلقت في نوفمبر/تشرين الثاني هذا العام تحدي السعودية للياقة!  

ولطالما كانت نيللي عطار طفلة نشيطة ولديها الكثير من الشغف للرياضات الجماعية مثل كرة السلة. وشكل حصولها على شهادة كمدربة للرقص واللياقة البدنية خطوتها الأولى في مسيرتها المهنية الرياضية.

ومنذ ذلك الحين، أدارت عطار، التي تعمل في مجال الرياضة بدوام كامل، المئات من جلسات الرقص واللياقة البدنية، كما أنها عملت مع العديد من المنظمات الرياضية، مثل “نايكي” لتمكين الإناث في الشرق الأوسط في المشهد الرياضي.

READ FULL ARTICLE